أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

المنظمة الدولية للفرانكفونية تعلق عضوية مالي بعد الإطاحة بكيتا

علقت المنظمة الدولية للفرانكفونية عضوية مالي، بعد الانقلاب الذي أطاح برئيس البلاد إبراهيم بوبكر كيتا، ودعت المجلس العسكري الحاكم إلى الإفراج الفوري عنه.

جاء ذلك خلال دورة استثنائية عقدتها المنظمة الثلاثاء عبر تقنية الفيديو عن بعد، برئاسة أمينتها العامة الرواندية لويز موشيكيوابو.

وأكدت موشيكيوابو في بيان صادر عنها على "أهمية عودة النظام الدستوري، من أجل المساهمة بشكل فعال في استعادة السلام والاستقرار" بمالي.

وأعلنت المنظمة في بيانها أنها ستبعث بوفد رفيع إلى العاصمة باماكو من أجل "تقويم الوضع ومدى تطوره ميدانيا" بعد الإطاحة بكيتا.

وقبل تعليق منظمة لفرانكفونية لعضوية مالي، كانت كل من المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا "الإيكواس"، والاتحاد الإفريقي، قد علقا عضويتها كذلك، على إثر الإطاحة بالرئيس.

كتاب الموقع