أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سوازيلاند سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

المعارضة تطعن فى القانون الانتخابى الجديد بالكونغو الديموقراطية

أعلن تجمع المعارضة فى جمهورية الكونغو الديموقراطية اليوم الأربعاء عن جمع تواقيع النواب للطعن فى شرعية القانون الانتخابى الجديد الذى صادق عليه الرئيس جوزيف كابيلا بالأمس.

وصرح النائب كريستوف لوتوندولا احد مسؤولى التجمع، التحالف المعارض الرئيسى، لوكالة فرانس برس "جمعنا أكثر من 50 توقيعا لنواب معارضين ومن الأكثرية للطعن لدى المحكمة الدستورية فى تعديل القانون الانتخابى".

ويحق فى الكونغو الديموقراطية لأى مواطن الطعن فى الشرعية الدستورية امام المحكمة.

ينص القانون الجديد على عدم منح مقاعد فى المجالس (الوطنى والمحلية) إلا لنواب أحزاب او تشكيلات أحرزت بالاجمال 1% من اصوات الناخبين فى مجمل البلاد.

واوضح لوتوندولا ان المستقلين الذى لا يسعهم الترشح الا فى دائرة واحدة باتوا "محرومين مسبقا من المقاعد" وتابع ان القانون المعدل "يفرض أحكاما تستبعد ترشح المستقلين فى انتهاك فاضح للدستور".

غير ان النائب لم يوضح دوافع عدد من نواب الأكثرية للتوقيع على الطعن بحسبه، لكن عددا من الأحزاب الصغرى فى الأكثرية اعترض على هذا الحكم.

وتواجه جمهورية الكونغو الديموقراطية أزمة سياسية خطيرة ناجمة عن بقاء الرئيس كابيلا فى الحكم بعد انتهاء ولايته منذ نهاية ديسمبر 2016.

 

كتاب الموقع