أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

السودان وجنوب السودان يتفقان على تمديد الاتفاقية الخاصة بتصدير النفط

وقع السودان وجنوب السودان الاثنين في الخرطوم على تمديد الاتفاقية الخاصة بتصدير النفط والترتيبات الاقتصادية المرتبطة حتى مارس من العام 2022م، كما اتفقا على سداد متبقي المبلغ الخاص بالتعويضات التي تدفعها جوبا للخرطوم والبالغة نحو 600 مليون دولار.

وقال وكيل وزارة الطاقة والتعدين حامد سليمان لـ (سودان تربيون) إن البلدين اتفقا على تسديد المبلغ المتبقي من التعويضات باحتسابه من الرسوم التي تدفعها جوبا للخرطوم نظير نقل النفط الخام عبر موانئ التصدير ومراجعة الاتفاق حول متبقي المبلغ ربما حتى قبل انتهاء اجل الاتفاقية في مارس من العام 2022م.

وسددت جوبا للخرطوم حتى الآن نحو 2.4 مليار دولار من أصل 3 مليار دولار.

واعتمدت الاتفاقية التي وقع عليها وزيرا البلدين رسوم العبور والمعالجة والرسوم السيادية للخام الذي ينقل عبر السودان بخط انابيب شركة النيل الكبرى بـ 26 دولار مقابل 24.1 دولار للخام المنقول عبر خط شركة بتردوار (بابكو).

كما اعتمدت الاتفاقية امداد مصفاة الخرطوم ومحطة ام دباكر بخام الجنوب بـ 28 ألف برميل يومياً بواقع 14 ألف لكل واحدة، بجانب دفعيات الترتيبات الاقتصادية.

واعتبر وزير الطاقة والتعدين السوداني عادل علي ابراهيم الاتفاقية "خطوة كبيرة" لدفع التعاون بين البلدين في قطاع النفط والغاز بروح الاخاء والتعاون لمصلحة البلدين، بجانب التعاون في زيادة الانتاج بدولة الجنوب واقامة مشاريع اقتصادية كبري لمصلحة البلدين.

من جانبه امتدح وزير النفط بحكومة جنوب السودان اوو دانيال شوانق جهود السودان وشركاته النفطية في تنفيذ العمل بصورة ممتازة، وأعلن استعدادهم لمزيد من التعاون حتى إعادة الضخ بجميع حقول الجنوب.

وكانت جوبا أعلنت قبل عدة أسابيع إعادة التفاوض مع الخرطوم بشأن اتفاق نفطي لأنها لن تكون قادرة على الإيفاء بالموعد النهائي المحدد في ديسمبر لسداد 3 مليارات دولار متفق عليها كتعويض عن انفصال الدولة الغنية بالنفط عام 2011م.

ووقعت جوبا والخرطوم في عام 2012 اتفاقا تدفع بموجبه الأولى المبلغ بعد أن نالت استقلالها مع 70 % من حقول النفط التي كانت تديرها الخرطوم.

كتاب الموقع