أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

الرئيس الكونغولي يدعو إلى ائتلاف عالمي لإحلال السلام

أفاد قسم الاتصال الرئاسي في الكونغو الديمقراطية أن الرئيس فيليكس أنطوان تشيسيكيدي تشيلومبو دعا، الثلاثاء لدى افتتاح الدورة الثانية لمنتدى السلام في العاصمة الفرنسية باريس، إلى ائتلاف عالمي لإعادة إحلال السلام.

وصرح الرئيس فيليكس تشيسيكيدي أنه "من أجل إحلال السلام، يجب على كل رجل وكل دولة التساؤل عن مساهمتهما في حل التحديات التي تواجه الإنسانية وتراثنا المشترك".

واعتبر تشيسيكيدي أن "السلام ليس فقط إسكات الأسلحة، ولكنه أيضا إيجاد حلول للمشاكل المرتبطة بالشباب والمجاعة والتغيرات المناخية والمشاكل الصحية مثل الأوبئة الفيروسية".

وقال الرئيس الكونغولي "حتى نحافظ على السلام، لابد أن نتفاعل مع الآخرين، ونطلق حوارا حول الحلول التي يقترحها الجميع".

ويرى تشيسيكيدي أنه من "الممكن ايجاد أجندة مشتركة تتضمن عددا من القيم، وتمنح العالم والكوكب الأولوية في جهودنا".

وتابع قائلا "إننا أمام تحد كبير لا يجب التعامل معه بإهمال أو تهاون أو بحل سطحي. لا بد أن تتوقف الحروب والنزاعات والإرهاب وانعدام الأمن في العالم. يكفي فقط أن تتوفر الإرادة. ومعا، سنتمكن من تجسيد ذلك، لأنه من صلب مسؤوليتنا المشتركة، وسيحاسبنا التاريخ".

ولاحظ أنه "ليست هناك قارة في مأمن من انعدام الأمن"، مؤكدا أن الكونغو الديمقراطية هي الدولة التي دفعت الثمن الأكبر.

وأكد الرئيس فيليكس أنطوان تشيسيكيدي تشيلومبو أنه يتعين على إفريقيا التي تمتاز بموقعها الاستراتيجي وسكانها الشباب ومواردها الطبيعية التوقف عن طرح مشكلة للعالم، داعيا القارة، على العكس من ذلك، للتحول إلى حلقة مهمة في حل مشاكل العالم.

كتاب الموقع