أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

الرئيس الفرنسي يصل إفريقيا الوسطى في زيارة تستمر لساعات

وصل الرئيس الفرنسي، فرانسوا أولاند، بعد ظهر اليوم الجمعة، إلى بانغي عاصمة إفريقيا الوسطى، في زيارة تستغرق ساعات، بحسب مراسل الأناضول. 
 
وكان في استقبال أولاند لدى وصوله إلى مطار بانغي، رئيس إفريقيا الوسطى، فوستن تواديرا، برفقة رئيس وزرائه ماثيو ساراندجي وعدد من أعضاء الحكومة، وفق المصدر ذاته.
 
وبحسب بيان صدر، اليوم، عن الرئاسة في إفريقيا الوسطى، فإنّ "الرئيسين توجّها، عقب حفل استقبال مقتضب بقاعة التشريفات في مطار العاصمة، إلى القصر الرئاسي، حيث عقدا لقاء ثلاثيا مع الرئيس التشادي، إدريس ديبي إتنو، والذي وصل بانغي قبل أولاند، تناولوا خلاله "الحلول الممكنة لإخراج البلاد من وضعها الراهن".
 
ومنذ ديسمبر/ كانون أول 2013، انحدرت البلاد في صراع طائفي بين ميليشيات "سيليكا" المسلمة، و"أنتي بالاكا" المسيحية، أسفر عن سقوط آلاف الضحايا من الجانبين، كما اضطرّ عددٌ كبير من المسلمين إلى المغادرة نحو دول الجوار، فارين من انتهاكات الميليشيات المسيحية.
 
ودفعت الأزمة نحو الدخول في مرحلة انتقالية برئاسة مؤقتة لكاترين سامبا بانزا، تخللتها أعمال عنف دائمة، قبل أن تتمكن البلاد من استعادة السلام عقب الانتخابات الأخيرة، وتشكيل مؤسسات دائمة ينتظر أن تفتح الطريق نحو إعادة البناء والمصالحة الوطنية. 
 
ووفق المصدر نفسه، فإنه من المنتظر أن يشارك الرئيس الفرنسي، في وقت لاحق اليوم، في مجلس وزاري، من المتوقّع أن يتناول، بشكل خاص، القضايا المتعلقة بتعزيز النظام القضائي والمصالحة والأمن، قبل أن يتوجّه أولاند وتواديرا إلى حيّ "الكيلومتر 5"، معقل المسلمين في بانغي، للقاء إمام المسجد المركزي ورئيس بلدية الدائرة الثالثة إضافة إلى سكان الحيّ.
 
وكانت الرئاسة الفرنسية أعلنت في بيان لها صدر الجمعة الماضية، أن أولاند سيؤدي يومي 13 و14 مايو/ أيار الجاري، زيارة إلى إفريقيا الوسطى ونيجيريا، موضحة أن الزيارة تهدف إلى "تقديم الدعم من أجل السلام والاستقرار في البلاد (إفريقيا الوسطى)".
 
ووفق البيان نفسه، فإن أولاند سيتوجّه، في محطّة موالية، إلى العاصمة النيجيرية أبوجا، لحضور القمة الإقليمية حول الأمن.

كتاب الموقع