أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سوازيلاند سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

الجنائية الدولية: جنوب أفريقيا أخلت بالتزاماتها لعدم اعتقال البشير

قالت المحكمة الجنائية الدولية إن جنوب أفريقيا خالفت التزاماتها تجاه المحكمة بالتقاعس عن اعتقال الرئيس السوداني عمر حسن البشير عندما زارها عام 2015.

لكن قضاة المحكمة ومقرها لاهاي رفضوا إحالة جنوب أفريقيا لمجلس الأمن الدولي بسبب ذلك. وأشاروا إلى أن محاكم جنوب أفريقيا وبخت الحكومة بالفعل بسبب تقاعسها في قضية البشير، وقالوا إن إحالة البلد إلى مجلس الأمن لن يكون له على الأرجح تأثير يُذكر.

وكانت جنوب أفريقيا قالت إن الأمر الصادر عن الجنائية الدولية لاعتقال البشير باطل بموجب قانون معمول به في البلاد يمنح الحصانة من المحاكمة لزعماء الدول، وهو ما يتفق مع القانون الدولي.

لكن نظام روما الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية ينص على أنه لا حصانة لزعماء الدول أثناء وجودهم بالحكم في القضايا المتصلة بجرائم حرب.
واتهم البشير بالإبادة الجماعية وارتكاب جرائم ضد الإنسانية عام 2008 فيما يتصل بجرائم قتل واضطهاد بإقليم دارفور، وهي التهم التي ينفيها البشير الذي يستمر في التنقل من السودان وإليه.
وتلاحق الجنائية الدولية البشير وتوجه انتقادات للدول التي تستقبله، وتتهمها بعدم التجاوب مع التزاماتها معها باعتقاله.
ويرفض البشير الاعتراف بالمحكمة، ويرى أنها أداة "استعمارية" موجهة ضد السودان وبقية الدول الأفريقية، كما نفت الخرطوم مرارا اتهامات المحكمة الجنائية.

كتاب الموقع