أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

الجمعية الوطنية البورندية تعتمد المرشحين لمنصبي الوزير الأول ونائب رئيس الجمهورية

قال مصدر برلماني إن الجمعية الوطنية البورندية اعتمدت، الثلاثاء، ترشيح كل من مفتش الشرطة العامة السابق ألان غيوم بونيوني (48 عاما) وبروسبير بازومبانزا (60 عاما) لمنصبي الوزير الأول، ونائب رئيس الجمهورية في الحكومة البورندية المقبلة على التوالي.

وينتسب وزير الأمن العام ومنع الكوارث الطبيعية المنصرف ألان بونيوني "للمجلس الوطني للدفاع عن الديمقراطية/قوى الدفاع عن الديمقراطية" (حزب الأغلبية).

من جانبه، سبق للنائب المقبل لرئيس الجمهورية بازومبانزا المناضل في صفوف حزب "الوحدة من أجل التقدم الوطني" (الوحيد سابقا) تقلد نفس المنصب سنتي 2014 و2015 .

يذكر أن بورندي شهدت يوم 20 مايو الماضي انتخاب الجنرال المتقاعد إيفاريست نداييشيمي رئيسا جديدا للجمهورية، قبل أن يتم تنصيبه يوم الخميس الماضي لولاية من سبع سنوات قابلة للتجديد مرة واحدة، طبقا لدستور البلاد.

وما تزال الإجراءات القانونية تستوجب على نائب رئيس الجمهورية والوزير الأول أن يتم تعيينهما بموجب مرسوم، ويؤديا اليمين الدستورية، حتى يستلما مهامهما.

وسيقترح الوزير الأول، بموجب نفس الإجراءات، حكومة جديدة على رئيس الجمهورية الذي يعد رئيس الدولة، بحكم الدستور.

تجدر الإشارة إلى أن الرئيس المنصرف بيير نكورونزيزا توفي يوم 08 يونيو الجاري بسكتة قلبية، وفقا للأسباب المعلن عنها رسميا.

ومن المقرر تنظيم جنازة وطنية للرئيس البورندي الراحل يوم الجمعة القادم في العاصمة السياسية البورندية الجديدة جيتيغا.

كتاب الموقع