أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

الإيقاد تدعو جنوب السودان إلى وضع حد لكل أشكال العنف في البلاد

دعا المبعوث الخاص لهيئة «الإيقاد» إلى جنوب السودان إسماعيل وايس إلى وضع حد لكل أشكال العنف في البلاد بما في ذلك القتال القبلي الذي أصبح في تزايد منذ يناير (كانون الثاني) الماضي، حيث بلغ عدد القتلى ما يناهز الـ900 شخص.

وقال وايس إن الجهود التي يجب أن تبذل في الوقت الراهن من المفترض أن تستهدف الحد من انتشار فيروس «كورونا» والحصول على الرعاية الصحية الآمنة دون عوائق، وحث الحكومة على توفير الحماية الكافية للمدنيين والعاملين في المجال الإنساني، وقال "إنني أدين أعمال العنف التي تسببت في مقتل العاملين في المجال الإنساني وهم في الخطوط الأمامية لتقديم المساعدات للمواطنين".

وأوضح وايس في بيان أن وباء «كوفيد - 19» ألقى بظلاله على الإقليم وأن الأولوية في كل دول العالم الحد من الوباء الذي أدى إلى إحداث خلل كبير في الاقتصاد، وقال: "هذه تحديات غير مسبوقة في مواجهة الوباء وتتطلب إسكات البنادق وإشراك الجميع في محاربة انتشار الفيروس وأن كل شخص لديه دور يجب أن يلعبه في مكافحته".

ودعا مبعوث «الإيقاد» الأمم المتحدة ودول «الترويكا» التي تضم «الولايات المتحدة والمملكة المتحدة والنرويج» إلى مواصلة دعم جنوب السودان للتغلب على الجائحة والتقليل من آثارها، وقال: "معاً يمكننا التغلب على جائحة فيروس كورونا".

كتاب الموقع