أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

الأوروبي يصادق على إرسالة بعثة جديدة إلى جمهورية إفريقيا الوسطى

تبنى المجلس الأوروبي، الخميس، مفهوم إدارة الأزمة لبعثة مدنية جديدة ستُرسل إلى جمهورية إفريقيا الوسطى، في إطار سياسة الدفاع والأمن المشترك.

وفي بيان صحفي تلقت وكالة بانابريس نسخة منه، بعد الموافقة على البعثة الجديدة في إفريقيا الوسطى، قال المجلس إن البعثة سوف تدعم إصلاح قوات الأمن الداخلي بقصد تمكين سلطات إفريقيا الوسطى من التصدي للتحديات التي تواجه البلاد حاليا في مجال الأمن.

وذكر البيان أن "خبراء الاتحاد الأوروبي سيدعمون وزارة الداخلية وقوات الأمن الداخلي والشرطة والدرك، بهدف مساعدتها في الانتشار في جميع أنحاء البلاد".

وسوف تقدم البعثة الاستشارة للسلطات في إفريقيا الوسطى على المستوى الإستراتيجي بغرض المساهمة في التحول المستدام لقوات الأمن الداخلي في البلاد إلى ضامن مسؤول للأمن، مع العمل تحت إمرة السلطات الوطنية.

وسوف تعمل البعثة الأوروبية بالتنسيق الوثيق مع بعثة التدريب العسكري التابعة للاتحاد الأوروبي في إفريقيا الوسطى وبعثة الأمم المتحدة لبسط الاستقرار في إفريقيا الوسطى (مينوسما) والمجتمع الدولي.

وبحسب بيان المجلس، فإن تبني مفهوم إدارة الأزمة يشكل المرحلة الأولى من إطلاق بعثة جديدة في إطار سياسة الدفاع والأمن المشترك، قبل التحضير لانتشارها.

وتعد إفريقيا الوسطى ثالث بلد بعد مالي والصومال، يستفيد من الدعم الموازي لمثل هذه البعثات سواء المدنية أو العسكرية.

كتاب الموقع