أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سوازيلاند سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

الأمين العام للأمم المتحدة يؤكد استعداد المنظمة لدعم اتفاق التجارة الحرة الإفريقي

رحب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش بتوقيع اتفاق منطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية الذي استحدث أحد أكبر التكتلات التجارية في العالم، حيث يضم أكثر من 50 بلدا.

ونقل بيان عن الأمين العام الأممي قوله "أهنيء القادة الأفارقة على القيام بهذه القفزة التاريخية، من خلال توقيع اتفاق منطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية".

ولاحظ أن "هذه خطوة مهمة على درب تحقيق أهداف التنمية المستدامة وتجسيد الأجندة الإفريقية للسلام والازدهار".

وأكد الأمين العام كذلك أن نظام الأمم المتحدة بمجمله يقف على استعداد لدعم القارة في مضيها نحو تفعيل منطقة التجارة الحرة خلال الأشهر المقبلة.

وأشاد غوتريرش بالدور القيادي للرئيس الرواندي بول كاغامي ونظيره النيجري محمدو إسوفو ورئيس  مفوضية الاتحاد الإفريقي موسى فكي محمد الذين قادوا العملية التي كللت بالاتفاق.

ووفقا للجنة الأمم المتحدة الاقتصادية لإفريقيا (الذراع الاقتصادية للقارة)، فإن الاتفاق من شأنه رفع مستوى التجارة الإفريقية البينية بـ3ر52 في المائة، من خلال إزالة الرسوم الجمركية، ومضاعفة حجم هذه المبادلات، إذا ألغيت الحواجز غير الجمركية.

ومن المنتظر أن تكون الشركات الصغيرة والمتوسطة الإفريقية أكثر المستفيدين من هذه المنطقة التجارية الحرة، باعتبارها تمثل 80 في المائة من شركات القارة، والنساء اللائي يمثلن 70 في المائة من التجار غير الرسميين العابرين للحدود، والشباب الذين سيتمكنون من إيجاد فرص عمل.

كتاب الموقع