أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

الأمن النيجيرى يعتقل ناشطا دعا إلى ثورة فى البلاد

قالت وكالة الأمن، إن قوات الأمن النيجيرية اعتقلت أومويلى ساور النشط والمرشح الرئاسى السابق بعد دعوته إلى ثورة فى البلاد.

واعتقل جهاز أمن الدولة “ساور”، السبت الماضى، وهو ناشط فى مجال حقوق الإنسان وأنشأ مؤسسة مراسلى الصحراء الإخبارية الإلكترونية ورشح نفسه للرئاسة فى الانتخابات التى جرت فى فبراير الماضى.

وقال ساور، إن نيجيريا بحاجة لثورة وذلك يعود جزئيا إلى أن الانتخابات غير موثوق بها إلى جانب قائمة من القضايا الأخرى التى تتراوح بين الفساد وعدم الكفاءة، مضيفا فى مقطع فيديو: “لا نريد حربا، نريد عملية ثورية نظيفة وسريعة ووجيزة جدا، لنضع نهاية لخداع الحكومة ونضع نهاية لقمع وفساد الحكومة”.

وكان ساور ينوى تنظيم سلسلة احتجاجات عامة، اليوم الاثنين، وقال جهاز أمن الدولة إن الدعوات لثورة غير قانونية، فيما قال متحدث باسم الجهاز “إنه لدينا” فى تأكيد لاحتجازه.

وذكر متحدث باسم الرئاسة، أن هناك فرقا بين الدعوة السلمية لاحتجاج والتحريض على ثورة، ولم يشر المتحدث إلى احتجاز “ساور” لكنه قال: “صندوق الاقتراع هو الوسيلة الدستورية الوحيدة لتغيير الحكومة والرئيس فى نيجيريا”.

كتاب الموقع