أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سوازيلاند سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

الأمم المتحدة تشيد بمناخ السلم السائد في الكونغو

أشاد وفد من بعثة الأمم المتحدة للتقييم في وسط إفريقيا، بقيادة أحمدو ولد عبد الله، اليوم الثلاثاء في برازافيل، بمناخ السلام الذي يسود في الكونغو، وذلك في ختام لقاء مع الأمين العام لحزب العمل الكونغولي، بيير نغولو.

وناقش الأمين العام لحزب العمل الكونغولي ووفد المكتب الإقليمي للأمم المتحدة في وسط إفريقيا، أساسا،  قضايا السلام والأمن في الكونغو وفي عموم القارة. كما تطرق الجانبان للأزمات التي تمر بها بعض الدول الإفريقية منذ بعض الوقت وبحثا سبل حلها، من خلال التركيز على الحوار المجتمعي بين المتحاربين.

وبخصوص الكونغو، أعرب وفد المكتب الإقليمي للأمم المتحدة في وسط إفريقيا والذي يقع مقره الرئيسي في ليبرفيل بالغابون، عن ارتياحه لأجواء السلام والهدوء السائدة في البلاد.

وقال أحمدو ولد عبد الله "إننا هنا في برازافيل في إطار مهمة إقليمية للأمم المتحدة. لقد ناقشنا الوضع الأمني ​​في المنطقة بشكل عام.  وكان الأمين العام لحزب العمل الكونغولي واضحا بشأن الوضع الأمني ​​في إفريقيا عموما وفي الكونغو ، على الأخص، حيث توصلنا إلى تقييم إيجابي للتطورات".

وأنشئ مكتب الأمم المتحدة الإقليمي لوسط إفريقيا في يناير 2011 وافتُتح في 2 مارس من نفس العام في ليبرفيل، خلال حفل رسمي. وتهدف هذه الهيئة الإقليمية التابعة للأمم المتحدة، والتي يترأسها فرانسوا لونسيني فال، إلى تعزيز السلام في دول المنطقة من بين مهام أخرى.

ويهدف المكتب أيضا إلى تعزيز عمل الأمم المتحدة والشركاء الآخرين في المنطقة بقصد ترقية نهج يقوم على توطيد السلام.

كتاب الموقع