أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سوازيلاند سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

استئناف المفاوضات حول مشروع "سد النهضة" في مايو بأديس أبابا

تستأنف المفاوضات حول مشروع "سد النهضة" الأثيوبي بين السودان ومصر وإثيوبيا في الخامس من مايو المقبل بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا حسبما أكده أمس الاحد وزير الموارد المائية والري والكهرباء السوداني معتز موسى.

وقال الوزير السوداني في تصريحات صحفية عقب اجتماعه برئيس الوزراء السوداني بكري حسن صالح حول مجريات مفاوضات سد النهضة إن الاجتماع القادم سينعقد بإثيوبيا في الخامس من مايو بمشاركة وزراء الري في الثلاث دول.

وأوضح موسى ان هناك انعقاد اجتماعا آخر في الخامس عشر من مايو القادم بأديس أبابا بمشاركة مديري المخابرات ووزراء الخارجية والموارد المائية للدول الثلاث المعنية بالمشروع.

وكان الاجتماع الثلاثي الأخير حول سد النهضة بين السودان وأثيوبيا ومصر قد انتهى في السادس من أبريل الجاري في الخرطوم دون الوصول إلى اتفاق مشترك حول النقاط الخلافية المتمثلة في نقطتين اساسيتين تتعلقان بملء خزان السد في المراحل الأولى لتشغليه وكيفية إدارة السد بين الدول الثلاث.

يشار أن السودان وأثيوبيا كان لهما ملاحظات حول التقرير الاستهلالي والذي قدمته الشركات الفرنسية حول بعض الأمور الفنية للسد.

ووقعت كل من السودان ومصر وإثيوبيا على إعلان مبادئ حول قيام سد النهضة الإثيوبي في مارس 2015 بالعاصمة السودانية الخرطوم بعد خلافات كبيرة بين إثيوبيا ومصر.

وتخشى مصر من أن يؤثر السد على حصتها السنوية من مياه النيل والبالغة 55.5 مليار متر مكعب في حين يؤكد الجانب الإثيوبي أن المشروع سيمثل نفعا لها خاصة في مجال توليد الطاقة، وأنه لن يمثل ضررا على دولتي المصب (مصر والسودان).

كتاب الموقع