أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

اتفاق مصري سوداني إثيوبي على بلورة حل نهائي بشأن سد النهضة

أعلنت القاهرة، مساء الجمعة، أنه تم التوافق في ختام قمة بين مصر والسودان وإثيوبيا، إلى جانب الدول الإفريقية الأعضاء بهيئة مكتب رئاسة الاتحاد الإفريقي، على بلورة اتفاق قانوني نهائي ملزم لجميع الأطراف بخصوص قواعد ملء وتشغيل سد النهضة.

وقال المتحدث باسم الرئاسة المصرية، في بيان له، إن "الدول الثلاث اتفقت على عدم القيام بأية إجراءات أحادية، بما في ذلك ملء السد قبل التوصل إلى هذا الاتفاق وإرسال خطاب بهذا المضمون إلى مجلس الأمن باعتباره جهة الاختصاص لأخذه في الاعتبار عند انعقاد جلسته لمناقشة قضية سد النهضة يوم الاثنين المقبل".

وأكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، خلال القمة، أن بلاده منفتحة برغبة صادقة في التوصل إلى اتفاق عادل ومتوازن بشأن سد النهضة، على نحو يمكن إثيوبيا من تحقيق التنمية الاقتصادية التي تصبو إليها وزيادة قدراتها على توليد الكهرباء التي تحتاجها، أخذا في الاعتبار مصالح دولتي المصب مصر والسودان وعدم إحداث ضرر لحقوقهما المائية.

من جانبه، قال رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك إنه تم الاتفاق في القمة الإفريقية المصغرة على "ضرورة الوصول إلى حل نهائي بشأن سد النهضة يحفظ مصالح الدول الثلاث".

وأضاف أنه جرى التوافق على أن يتم "تأجيل ملء خزان سد النهضة إلى ما بعد التوقيع على اتفاق".

وتابع أن القمة المصغرة أكدت على بدء مفاوضات سد النهضة على مستوى اللجان الفنية فورا بغية الوصول إلى اتفاق في غضون أسبوعين.

وذكر حمدوك أن الاطراف الثلاث أكدوا على "ضرورة التوصل لحل نهائي وبإرادة ودعم من القادة الأفارقة".

وتتخوف القاهرة من تأثير سلبي محتمل للسد على تدفق حصتها السنوية من مياه نهر النيل، البالغة 55.5 مليار متر مكعب، فيما يحصل السودان على 18.5 مليارا.

في المقابل، تؤكد أديس أبابا أنها لا تستهدف الإضرار بمصالح مصر والسودان، وأن هدفها من بناء السد هو توليد الكهرباء بالأساس.

كتاب الموقع