أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

إعلان فوز مرشح السلطة بالانتخابات الرئاسية البورندية

أعلنت اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات في بورندي، النتائج المؤقتة للانتخابات الرئاسية التي جرت يوم 20 مايو الماضي.

وتظهر النتائج فوز مرشح "المجلس الوطني للدفاع عن الديمقراطية/قوى الدفاع عن الديمقراطية" (الحزب الحاكم) إيفاريس نداييشيمي (67.72 في المائة)، متقدما بفارق شاسع عن مرشح المؤتمر الوطني للحرية" (حزب المعارضة الرئيسي) أغاثون رواسا (24.19في المائة).

وتمثل النسبتان 3082210 و1084478 من الأصوات المعبرة عنها على التوالي.

وذكرت اللجنة الانتخابية أن النسبة العامة لإقبال الناخبين بلغت 87.71 في المائة، أي 4484928 من أصل 5113418 ناخب مسجل.

واحتل مرشح "الوحدة من أجل التقدم الوطني" (الحزب الوحيد سابقا) غاستون سينديماو المركز الثالث برصيد 1.61 في المائة، أي 73353 من الأصوات المعبر عنها.

أما نتائج المرشحين الخمسة الآخرين للانتخابات الرئاسية فتقل عن 1 في المائة من الأصوات المعبر عنها.

يشار إلى أن عدم حصول مرشح ما على أقل من 2 في المائة من الأصوات لا يخوله استعادة كفالة 30 مليون فرنك بورندي (حوالي 15000 دولار أمريكي).

وسيؤدي الرئيس البورندي المقبل اليمين الدستورية يوم 26 أغسطس القادم، في إطار ولاية تستمر سبع سنوات.

وكان الرئيس المنتهية ولايته بيير نكورونزيزا قد حصل على ثلاث ولايات رئاسية متتالية منذ سنة 2005 ، تخللت آخرها أزمة سياسية حادة، وأدت إلى عزلة في المحافل الدبلوماسية الدولية.

كتاب الموقع