أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

إطلاق مركز لمراقبة الأسعار في البلدان الإفريقية

أشرفت لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية لإفريقيا، الأربعاء، على إطلاق المركز الإفريقي لمراقبة الأسعار.

وسيكون هذا المركز الذي جرى إطلاقه عبر تقنية الفيديو، أداة قارية توفر رؤية واحدة لتغيرات الأسعار في البلدان الإفريقية والمجموعات الاقتصادية الإقليمية وعلى المستوى القاري.

وتهدف المبادرة إلى جمع الأسعار وأسعار صرف العملات في جميع البلدان الإفريقية على منصة واحدة يسهل الوصول إليها للمواطنين وصناع القرار والأطراف الفاعلة الأخرى. وستشمل المنصة تحليلات شهرية وفصلية وسنوية للتضخم.

وحذرت الأمينة التنفيذية للجنة الأمم المتحدة الاقتصادية لإفريقيا، فيرا سونغوي، من نقص بيانات الأسعار لأنها هي التي تسمح للمركز من مراقبة وتحليل وإدارة الاقتصادات من خلال قرارات سياسية مستنيرة. وأشارت إلى أن غياب هذه البيانات يؤدي غالبا إلى اضطرابات مدنية إذ أن أسعار السلع مثل الغذاء والنفط والطاقة عندما ترتفع، يخرج الناس إلى الشوارع".

وقال خبراء من اللجنة إن هذا المركز سيوفر بيانات أكثر وضوحًا عن الأسعار، خارج الحدود الوطنية وسيكون الوصول إليها متاحًا للتحليلات والمعالجات المناسبة، مؤكدين على أن هذا الاستخدام الناجع للبيانات هو ما يسمح بإجراء نقاشات بناءة حول الحكم الرشيد.

ودعوا الجمهور إلى الحصول على البيانات الصحيحة والاستفادة منها.

كما أن المكاتب الإحصائية مدعوة، من جانبها، إلى إنتاج هذه البيانات وفقًا لتوجيهات ومبادئ محايدة، وإتاحتها في الوقت المناسب.

وسيساهم المركز أيضا في توصيل المعلومات خارج الحدود لتمكين الجهات الفاعلة من معرفة تطورات الأسعار في البلدان المجاورة.

كتاب الموقع