أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

أكثر من عشرة آلاف شخص يتظاهرون فى بوركينا فاسو دعما لقوات الأمن

تظاهر أكثر من عشرة آلاف شخص فى “واجادوجو” عاصمة بوركينافاسو تعبيرا عن دعمهم لقوات الدفاع والأمن التى تواجه هجمات دموية ومتكررة منذ عام 2015.

وذكر راديو “أفريقيا 1″، أن المشاركين فى التظاهرة حملوا لافتات كتب عليها “فلنحارب قوى الشر معا” و”فلنطرد الإرهابيين خارج بوركينا فاسو” و “متحدون فى التنوع بمواجهة كل المحن” و”شعب، جيش، ونصر أكيد“.

وأضاف الراديو أن المشاركين رددوا النشيد الوطنى دعما لقوات الأمن ثم التزموا دقيقة صمت حدادا على الضحايا.

من جانبه، قال رئيس اللجنة المنظمة للمظاهرة “إيمانويل كابورى” إنه تم تنظيم هذا التجمع الكبير، حتى نتمكن معا، بدون تمييز إثنى أو حزبى سياسى أو دينى، من دعم القوات الدفاعية والأمنية فى الكفاح ضد الإرهاب.

يذكر أن بوركينا فاسو الواقعة فى غرب أفريقيا تشهد منذ أربع سنوات ونصف السنة أعمال عنف من قبل جماعات مسلحة أعلن بعضها الولاء لتنظيم القاعدة وبعضها الآخر لتنظيم داعش .

ومنذ مطلع عام 2015، أوقعت الهجمات التي باتت أكثر دموية، خصوصا فى الشمال والشرق، أكثر من 620 قتيلا.

كتاب الموقع