أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

البيانات الاقتصادية

1. النظام الاقتصادي

بدأ اقتصاد جمهورية الكونغو الديموقراطية، تلك الدولة التي حباها الله بثروة طبيعية هائلة، التعافي ببطء، بعد عقود من التدهور. فقد أدى الفساد الممنهج منذ الاستقلال عام 1960؛ جنباً إلى جنب مع عدم الاستقرار السياسي في أنحاء البلاد كافة، والصراع الذي بدأ في منتصف التسعينيات من القرن الماضي، إلى خفض مأساوي للناتج القومي والإيرادات الحكومية، كما زاد من الديون الخارجية.

ومع تنصيب حكومة انتقالية عام 2003، بعد توقيع اتفاقيات السلام، بدأت الأوضاع الاقتصادية في التحسن ببطء، عندما أعادت الحكومة علاقاتها مع المؤسسات المالية الدولية والمانحين الدوليين؛ وبدأ الرئيس كابيلا في تنفيذ الإصلاحات. وقد كان التقدم بطيئاً، حتى يصل إلى المناطق الداخلية من البلاد، على الرغم من أن تغييرات واضحة كانت ترى في العاصمة كينشاسا، ولوبومباشي.

إن الإطار القانوني غير السليم، والفساد، وانعدام الشفافية في سياسة الحكومة، تُعد من أهم المشاكل التي تواجه قطاع التعدين والاقتصاد عامة، على المدى الطويل.

وما تزال هناك نشاطات اقتصادية كثيرة في القطاع الاقتصادي غير الرسمي، لا تظهر في بيانات إجمالي الناتج المحلي. وعاد النشاط إلى قطاع التعدين، الذي يستحوذ على النسبة الأكبر من عائدات التصدير، والذي عزز من الوضع المالي لكينشاسا ونمو إجمالي الناتج المحلي، في السنوات الأخيرة.

أدى الركود الاقتصادي العالمي عام 2009، إلى خفض النمو الاقتصادي إلى أقل من نصف مستوى ما كان عليه عام 2008؛ إلا أنه عاود النمو قرابة 7% سنوياً خلال الفترة 2010-2012. وقد وقعت جمهورية الكونغو الديمقراطية مع صندوق النقد الدولي على برنامج الإقراض الميسر: " تسهيل النمو والحد من الفقر"، في العام 2009، وتلقت 12 بليون دولار أمريكي، لتخفيف أعباء ديونها، في عام 2010، متعددة الأطراف والثنائية، إلا أن صندوق النقد الدولي، وفي نهاية عام 2012، علّق آخر ثلاث دفعات من تسهيل القرض، بقيمة 240 مليون دولار، بسبب مخاوفه من انعدام الشفافية في عقود التعدين.

في عام 2012، حدّثت جمهورية الكونغو قوانينها التجارية، لتتماشى مع "منظمة مواءمة قوانين الأعمال في أفريقيا" OHADA. وبحلول عام 2012، تكون قد أنهت جمهورية الكونغو الديمقراطية عامها العاشر على التوالي، الذي شهدت فيه توسعاً اقتصادياً إيجابياً.

ولا يزال الفقر منتشراً على نطاق واسع في جمهورية الكونغو الديمقراطية ، وفشلت البلاد في تحقيق أي من الأهداف الإنمائية للألفية بحلول عام 2015. كما أنهت جمهورية الكونغو الديمقراطية برنامجها مع صندوق النقد الدولي في عام 2015.

وانخفض سعر النحاس - الصادرات الأولية لجمهورية الكونغو الديمقراطية - في عام 2015 وظل عند مستويات قياسية خلال عام 2016 -17 ، ووصل معدل التضخم إلى 50٪ تقريبًا في منتصف عام 2017 - وهو أعلى مستوى له منذ أوائل عام 2000.

2. إجمالي الناتج المحلي (تعادل القوة الشرائية):

أ. مقوماً بالقوة الشرائية في الولايات المتحدة الأمريكية:

  • 68.6 مليار دولار (تقديرات عام 2017)
  • 66.33 مليار دولار (تقديرات عام2016)
  • 64.78 مليار دولار (تقديرات عام 2015)

ب. مقوماً بسعر الصرف الرسمي للدولار: 41.44 بليون دولار. (تقديرات عام 2017)

ج. معدل النمو الحقيقي لإجمالي الناتج المحلي:

  • 3.4 ٪ (تقديرات عام 2017)
  • 2.4 ٪ (تقديرات عام 2016)
  • 6.9 ٪ (تقديرات عام 2015)

رسم بياني يوضح إجمالي الناتج المحلي بالدولار الأمريكي  خلال الأعوام (1980-2018)

المصدر: أطلس بيانات العالم

د. متوسِّط دخل الفرد من إجمالي الناتج المحلي المذكور (مقوماً بالقوة الشرائية في الولايات المتحدة الأمريكية):

  • 800 دولار (تقديرات عام 2017)
  • 800 دولار (تقديرات عام 2016)
  • 800 دولار (تقديرات عام 2015)

رسم بياني يوضح الناتج المحلي الإجمالي للفرد الواحد، بالدولار الأمريكي خلال الأعوام (1980 - 2017)

المصدر: أطلس بيانات العالم

3. مصادر إجمالي الناتج المحلي، طبقاً لتقديرات عام 2017

أ. قطاع الزراعة: 19.7%.

ب. قطاع الصناعة: 43.6%.

ج. قطاع الخدمات: 36.7%.

4. قوة العمل

أ. الإجمالي: 31.36 مليون عامل، طبقاً لتقديرات عام 2017.

ب. توزيعها

(1) الزراعة: غير متيسر.

(2) الصناعة: غير متيسر.

(3) الخدمات: غير متيسر.

5. معدل البطالة: غير متيسر.

6. السكان تحت خط الفقر: 63%، طبقاً لتقديرات عام 2014.

رسم بيان يوضح نسبة السكان تحت خط الفقر عند 1.25 دولار يوميا ، خلال الأعوام (2004- 2012 )

أطلس بيانات العالم

7. الدخل أو الإنفاق العائلي، حسب الحصة المئوية من إجمالي عدد الأسر، طبقاً لتقديرات عام 2006

  1. أقل ألـ 10%: 2.3%.
  2. أعلى ألـ 10%: 34.7%.

8. الاستثمار: 28.2%، من إجمالي الناتج المحلي، طبقاً لتقديرات عام 2012.

9. معدل التضخم:

  • 41.5 ٪ (طبقاً لتقديرات عام 2017)
  • 18.2 ٪ (طبقاً لتقديرات عام 2016)

10. الموازنة، طبقاً لتقديرات عام 2017

أ. الإيرادات: 4.634 بلايين دولار.

ب. النفقات: 5.009 بلايين دولار.

11. الزراعة ـ المنتجات

من أهم المنتجات الزراعية في جمهورية الكونغو الديمقراطية: البن، والسكر، وزيت النخيل، والمطاط، والشاي، والقطن، والكاكاو، والكينين (مادة مرة تستخدم في المشروبات و في علاج الملاريا)، الكاسافا (المانيوك)، والموز، والفول السوداني، ومحاصيل جذرية، والذرة، والفواكه، إضافة إلى منتجات الأخشاب.

12. الصناعات

من أهم الصناعات في جمهورية الكونغو الديموقراطية: التعدين (الألماس، والذهب، والنحاس، والكوبالت، والزنك، والتنغستين، والقصدير، والكولتان)، وتصنيع المعادن، والمنتجات الاستهلاكية (منها المنسوجات، والأحذية، والسجائر، والأغذية والمشروبات)، والأسمنت، وإصلاح السفن التجارية.

13. معدل نموّ الإنتاج الصناعي: المعلومات غير متيسرة.

14. الكهرباء، طبقاً لتقديرات عام 2016

أ. الإنتاج: 9.046 مليار كيلووات في الساعة.

ب. الاستهلاك: 7.43 مليار كيلووات ساعة.

ج. صادرات الكهرباء: 422 مليون كيلووات في الساعة (تقديرات عام 2015).

د. الواردات من الكهرباء: 20 مليون كيلووات ساعة (تقديرات عام 2016)

15. النفط الخام

أ. الإنتاج: 19،160 برميل في اليوم (تقديرات عام 2017).

ب. الصادرات: 20000 برميل في اليوم (تقديرات عام 2015).

ج. الواردات: صفر برميل يومياً، طبقاً لتقديرات عام 2015.

د. الاحتياطي المُحَقّق: 180 مليون برميل (1 يناير 2018 م).

16. النفط المكرر

أ. الإنتاج: صفر برميل يومياً، طبقاً لتقديرات عام 2017.

ب. الاستهلاك: 21000 برميل في اليوم (تقديرات عام 2016).

ج. الصادرات: صفر برميل يومياً، طبقاً لتقديرات عام 2015.

د. الواردات: 21،140 برميل في اليوم (تقديرات عام 2015).

17. الغاز الطبيعي

أ. الإنتاج: صفر، طبقاً لتقديرات عام 2017.

ب. الاستهلاك: صفر، طبقاً لتقديرات عام 2017.

ج. الصادرات: صفر، طبقاً لتقديرات عام 2017.

د. الواردات: صفر، طبقاً لتقديرات عام 2017.

هـ. الاحتياطي المُحَقّق: 991.1 مليون متر مكعب، طبقاً لتقديرات أول يناير 2018.

18. ميزان الحساب الجاري:

-200 مليون دولار (طبقاً لتقديرات عام 2017)

- 1.215 مليار دولار (طبقاً لتقديرات عام 2016)

19. الصادِرات:

أ. القيمة الإجماليّة للصادرات:

10.98 مليار دولار (طبقاً لتقديرات عام 2017)

8.228 مليار دولار (طبقاً لتقديرات عام 2016)

ب. أهم الصادرات: الألماس، والنحاس، والذهب، والكوبالت، ومنتجات الأخشاب، والنفط الخام، والبن.

ج. أهم الدول المُسْتورِدة: الصين 41.4٪ ، زامبيا 22.7٪ ، كوريا الجنوبية 7.2٪ ، فنلندا 6.2٪ (طبقاً لتقديرات عام 2017).

20. الوارِدات:

أ. القيمة الإجماليّة للوارِدات:

10.82 مليار دولار (طبقاً لتقديرات عام 2017)

10.21 مليار دولار (طبقاً لتقديرات عام 2016)

ب. أهم الواردات: المواد الغذائية، وآلات التعدين والآلات الأخرى، ومعدات النقل، والوقود.

ج. أهم الدول المُصْدِّرة: الصين 19.9 ٪ ، جنوب أفريقيا 18 ٪ ، زامبيا 10.4 ٪ ، بلجيكا 9.1 ٪ ، الهند 4.3 ٪ ، تنزانيا 4.2 ٪ (طبقاً لتقديرات عام 2017).

21. الاحتياطي من العملة الصعبة والذهب:

457.5 مليون دولار (31 ديسمبر 2017 م).

708.2 مليون دولار (31 ديسمبر 2016 م).

22. الدَّين الخارجي:

4.963 مليار دولار (31 ديسمبر 2017 م).

5.35 مليار دولار (31 ديسمبر 2016 م).

23. القيمة السوقية للأسهم المتداولة: غير متيسر.

24. العملة المتداولة ورمزها: الفرنك الكونغولي Congolese Francs (CDF).

25. أسعار الصَّرف مقابل الدولار الأمريكي:

  • 1،546.8 (تقديرات عام 2017)
  • 1،010.3 (تقديرات عام 2016)
  • 1،010.3 (تقديرات عام 2015)
  • 925.99 (تقديرات عام  2014)
  • 925.23 (تقديرات عام 2013)

كتاب الموقع