أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

السمات الجغرافية

1. الموقع الجغرافي

تقع جمهورية مالي في شمال غربي قارة إفريقيا. يحدها من الشمال الشرقي، الجزائر؛ ومن الشرق، النيجر؛ ومن الجنوب، بوركينا فاسو وساحل العاج وغينيا؛ ومن الغرب، السنغال وموريتانيا.

2. الإحداثيات الجغرافية: 17 درجة شمالاً، وأربع درجات غرباً.

3. خرائط المراجعة: خرائط قارة إفريقيا

4. المساحة

أ. المساحة الكليّة: 1.24 مليون كم2.

ب. مساحة اليابس: 1.22 مليون كم2.

ج. مساحة المياه: 20 ألف كم2.

5. مقارنة المساحة (بالنسبة للملكة العربية السعودية): 73% تقريبا من مساحة المملكة العربية السعودية.

6. الحدود البرية

أ. إجمالي طول الحدود البرية: 7908 كم.

ب. أطوال حدودها البرية مع الدول المجاورة

(1) مع الجزائر: 1359 كم.

(2) مع بوركينا فاسو: 1325 كم.

(3) مع غينيا: 1062 كم.

(4) مع ساحل العاج: 599 كم.

(5) مع موريتانيا: 2236 كم.

(6) مع النيجر: 838 كم.

(7) مع السنغال: 489 كم.

7. الشريط الساحلي: صفر كم (محاطة باليابس من جميع الجهات).

8. حقوق المطالبة البحرية: لا توجد (محاطة باليابس).

9. المناخ

يراوح مناخ جمهورية بين شبه مداري وجاف، بصفة عامة. فهو حار جاف، خلال الفترة من فبراير إلى يونيه؛ ومطير، رطب، معتدل، خلال الفترة من يونيه إلى نوفمبر؛ وبارد جاف، خلال الفترة من نوفمبر إلى فبراير. كما يمكن تقسيم البلاد إلى ثلاث مناطق مناخية، أولاها منطقة السافانا المدارية في الجنوب؛ وثانيها، منطقة الاستبس شبه الجافة في الجزء الأوسط؛ وثالثها، الجزء الشمالي، المكون من سهول رملية جافة والقليل من الأشجار.

 

رسم توضيحي  لمتوسط درجات الحرارية الشهرية

المصدر: بيانات البنك الدولي

 

رسم توضيحي لمتوسط هطول المطر شهريا

المصدر: بيانات البنك الدولي

10. التضاريس

تقع جمهورية مالي في الجزء الداخلي من غرب إفريقيا شمال خط الاستواء وتمتد حتى مدار السرطان. وهي بلد غير ساحلي. ويوجد بها نهران رئيسيان، هما: نهر السنغال ونهر النيجر. أما الأول فهو ينبع من غينيا في الجنوب، ويتدفق عبر الحدود مع مالي في الاتجاه الشمال الغربي حتى السنغال. أما الثاني، فهو يمر من وسط مالي، ويشكل أهم المعابر المائية المستغلة لأغراض النقل. وتوجد بمالي مساحة صغيرة من الأراضي الصالحة للزراعة والغابات والأحراش. تتنوع تضاريس جمهورية مالي، بين أراضٍ منبسطة وسهول متموجة، تغطيها الرمال في الشمال؛ وسهلٍ أجدب، لا زرع فيه ولا شجر، في الجنوب؛ وتلالٍ وجبالٍ وعرة، في المناطق الشمالية الجنوبية.

11. أدنى الارتفاعات وأعلاها

أ. أدنى الارتفاعات: تنحدر أدنى نقطة، من أراضي جمهورية مالي، إلى 23 متراً، فوق مستوى سطح البحر، في نهر السنغال.

ب. أعلاها: قمة جبل همبوري توندو Hombori Tondo، ويصل ارتفاعها إلى 1155 متراً، فوق مستوى سطح البحر.

12. المصادر الطبيعية

من أهم موارد الثروة الطبيعية في جمهورية مالي: الذهب والفوسفات، والكاولين (صلصال نقي أبيض، عادة، يستخدم في صناعة الخزف الصيني)، والملح، والحجر الجيري، واليورانيوم، والجبس، والجرانيت، والطاقة المائية.

ملاحظة: اكتُشفت، في الأراضي المالية، خامات البوكسايت، والحديد، والمنجنيز، والقصدير، والنحاس؛ ولكنها لم تستغل بعد.

13. استغلال الأرض، طبقاً لتقديرات عام 2011

الأراضي الزراعية: 34.1 ٪.

الأراضي الصالحة للزراعة: 5.6 ٪.

المحاصيل الدائمة: 0.1 ٪ .

المراعي الدائمة: 28.4 ٪.

الغابات: 10.2 ٪.

أخرى: 55.7 ٪.

14. الأراضي المروية: 3780 كم2، طبقاً لتقديرات عام 2012.

15. إجمالي مصادر المياه المتجددة: 100 كم3، طبقاً لتقديرات عام 2001.

16. استهلاك المياه الصالحة: (للاستخدامات المنزلية/ الصناعية/ الزراعية)، طبقاً لتقديرات عام 2000.

أ. الإجمالي: 6.55 كم مكعب/ سنة، مقسمة كالآتي: 9% أغراض منزلية، 1% صناعية، 90% زراعية.

ب. الحصة السنوية للفرد من المياه: 484 متراً مكعباً سنوياً.

17. الأخطار الطبيعية

تعاني جمهورية مالي مواسم الحرارة الشديدة، والسديم المحمل بالأتربة، الذي يغطي سماء البلاد في مواسم الجفاف، ويسمى هارماتان harmattan؛ ومواسم الجفاف المتكررة، وفيضان نهر النيجر الموسمي.

18. البيئة ـ المشاكل الحالية

تعاني مالي إزالة الغابات، والتصحر، وتأكّل التربة، وندرة موارد المياه الطبيعية العذبة، والتعدي على الحيوانات البرية النادرة.

19. البيئة ـ الاتفاقيات الدولية

أ. الاتفاقيات التي تشارك فيها الدولة

  1. اتفاقية التنوع البيولوجي.
  2. اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية عن تغير المناخ.
  3. بروتوكول كيوتو عن تغير المناخ (KYOTO).
  4. اتفاقية الأمم المتحدة المعنية بمكافحة التصحر.
  5. اتفاقية التجارة الدولية في السلالات المهددة بالانقراض، من الحيوانات والنباتات البرية.
  6. اتفاقية بازل المتعلقة بمراقبة حركة النفايات الخطرة عبر الحدود وبالتخلص منها.
  7. اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار.
  8. اتفاقية حماية طبقة الأوزون.
  9. اتفاقية الأراضي الرطبة ذات الأهمية الدولية، وخاصة بوصفها موئلاً الطيور المائية.
  10. الاتفاقية الدولية لتنظيم صيد الحيتان.

ب. الاتفاقيات الموقعة، ولكنها غير مُقرة: لا توجد.

20. ملاحظة جغرافية

ليس لجمهورية مالي أية منافذ بحرية، ويحيط بها اليابس من جميع الجهات. وتنقسم إلى ثلاث مناطق طبيعية: الجنوبية، ويزرعها السودانيون؛ والوسطى Sahelian، وهي شبه جافة؛ والشمالية Saharan، وهي صحراء قاحلة.

كتاب الموقع