أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سوازيلاند سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

السمات الجغرافية

 

1. الموقع الجغرافي

تقع جمهورية جنوب إفريقيا في أقصى جنوب قارة إفريقيا، عند الطرف الجنوبي لقارة إفريقيا. ويحدها من الشمال، كل من ناميبيا، وبوتسوانا، وزيمبابوي، وموزمبيق، وسوازيلاند؛ ومن الشرق والجنوب، المحيط الهندي؛ ومن الغرب، المحيط الأطلسي.

 

2. المساحة

أ. المساحة الكليّة: 1.219.090 كم2.

ب. مساحة اليابس: 1.214.470 كم2.

ج. مساحة المياه: 4620 كم2.

ملاحظة: هذه المساحة تشمل جزيرتي الأمير إدوارد (جزيرة ماريون، وجزيرة الأمير إدوارد).

 

3. الحدود البرية

أ. إجمالي طول الحدود البرية: 4862 كم.

ب. أطوال حدودها البرية مع الدول المجاورة

(1) مع بوتسوانا: 1840 كم.

(2) مع ليسوتو: 909 كم.

(3) مع موزمبيق: 491 كم.

(4) مع ناميبيا: 967 كم.

(5) مع سوازيلاند: 430 كم.

(6) مع زيمبابوي: 225 كم.

 

4. الشريط الساحلي: 2798 كم.

 

5. حقوق المطالبة البحرية

أ. المياه الإقليمية: 12 ميلاً بحرياً.

ب. منطقة التماس: 24 ميلاً بحرياً.

ج. المنطقة الاقتصادية الخاصة: 200 ميل بحري.

د. الإفريز القاري الصخري: إلى عمق 200 متر، أو إلى عمق الاستغلال.

 

6. المناخ

تقع جنوب إفريقيا إلى الجنوب من خط الاستواء؛ لذا فإن فصول السنة معاكسة للتي تسود في نصف الكرة الشمالي. تتمتع البلاد بمناخٍ معتدل ومشمس، ولكن المناخ في البلاد يختلف نظراً إلى تفاوت الارتفاع واتجاهات الرياح والتيارات البحرية. فتتمتع جبال الكاب، مثلاً،  بمناخ دافئ وجاف، في الصيف؛ ومناخ بارد وممطر، في الشتاء. أما منطقة الساحل، فحارة ورطبة، في الصيف؛ ومشمسة وجافة، في الشتاء. والهضاب الشرقية حارة في النهار ومعتدلة ليلاً، في فصل الصيف؛ ومعتدلة في النهار وباردة في الليل، في فصل الشتاء. وتنخفض درجات الحرارة، عادةً، إلى دون الصفر، خلال الشتاء في الهضاب، ويراوح تساقط الأمطار، فيها، بين 65 و100 سم، في العام، في حين أن الصحراء نادرة المطر.

             رسم توضيحي يبين متوسط درجة الحرارة الشهرية وهطول الأمطار في جنوب خلال الأعوام ( 1901-2015)

                                                                  المصدر : بيانات البنك الدولي

 

7. التضاريس

تتكون جمهورية جنوب إفريقيا من هضبة داخلية شاسعة، تحفها تلال وعرة، وسهل ساحلي ضيق. ويمكن تقسيم تضاريسها إلى خمسة أقاليم، هي:

أ. الهضبة: تغطي الأجزاء الداخلية من البلاد، حيث تحيط بها الجبال من مختلف الجهات، وتفصلها عن الساحل. وتصل بعض المرتفعات، في سلسلة جبال دراكنزبرج، الواقعة إلى الشرق منها، إلى 3350 متراً، فوق مستوى سطح البحر. وتحتل منطقة الهايفلد كل الهضبة، ما عدا الركنين، الشمالي الغربي والشمالي الشرقي، من الهضبة. ويراوح ارتفاعها بين 1200 و1800 متر؛ وهي أراضٍ مستوية تغطيها الأعشاب. وفي منطقة ويتوانزراند، حول جوهانسبرج، يوجد أكبر حقل للتنقيب عن الذهب في العالم.

ب. منطقة الساحل: تمتد من الجنوب الشرقي للساحل، من موزمبيق حتى منطقة جبال الكاب. ويصل ارتفاع المنطقة إلى 600 متر، فوق مستوى سطح البحر.

ج. منطقة جبال الكاب: تمتد من الساحل حتى صحراء ناميب. وتقع في هذه المنطقة مناطق جافة، تشتهر بزراعة العنب وتربية الماشية.

د. صحراء كلهاري وناميب: تقع صحراء ناميب على طول المحيط الأطلسي، باتجاه جبال الكاب، وتمتد حتى ناميب، في حين أن صحراء كلهاري تمتد حتى بتسوانا.

هـ الأنهار: أطول الأنهار في جنوب إفريقيا، هو نهر الأورانج، الذي ينبع من ليسوتو، ويصب في المحيط الأطلسي؛ إذ يصل طوله إلى 2100 كم. ثم نهر ليمبوبو، وطوله 1500 كم؛ ويبدأ في جوهانسبرج، ويمر بشرقي جنوب إفريقيا وموزمبيق، وينتهي الى المحيط الهندي؛ إضافة إلى العديد من الأنهار القصيرة.

 

8. أدنى الارتفاعات وأعلاها

أ. أدنى الارتفاعات: تنحدر أدنى نقطة من أراضي جنوب إفريقيا إلى مستوى سطح البحر، على ساحل المحيط الأطلسي.

ب. أعلاها: قمة جبل نجسوثي Njesuthi، ويصل ارتفاعها إلى 3408 أمتار، فوق مستوى سطح البحر.

 

9. المصادر الطبيعية

من أهم موارد الثروة الطبيعية في جنوب إفريقيا: الذهب، والكروم، والأنتيموني، والفحم، وخام الحديد، والمنجنيز، والنيكل، والفوسفات، والقصدير، واليورانيوم، والألماس، والبلاتين، والنحاس، والملح، والفناديوم، والغاز الطبيعي.

 

10. استغلال الأرض، طبقاً لتقديرات عام 2011 م.

أ. أراضي زراعية: 9.87%.

ب. محاصيل دائمة: 0.34%.

ج. أغراض أخرى: 89.79%.

 

11. الأراضي المروية: 16.700 كم2، طبقاً لتقديرات عام 2012.

 

12. إجمالي مصادر المياه المتجددة: 51.4 كم3، طبقاً لتقديرات عام 2011.

 

13. استهلاك المياه الصالحة: (للاستخدامات المنزلية/ الصناعية/ الزراعية)، طبقاً لتقديرات عام 2005

أ. الإجمالي: 12.5 كم مكعب/ سنة، مقسمة كالآتي: 36% أغراض منزلية، 7% صناعية، 57% زراعية.

ب. الحصة السنوية للفرد من المياه: 271.7 متر مكعب سنوياً.

 

14. الأخطار الطبيعية: تعاني جمهورية جنوب إفريقيا، مواسم الجفاف الطويلة.

 

15. البيئة ـ المشاكل الحالية

تعاني جنوب إفريقيا نقص الأنهار الشريانية المهمة أو البحيرات؛ ما يتطلب منها اتخاذ تدابير موسعة، للمحافظة على المياه والتحكم في استهلاكها. كما تعاني الإسراف في استخدام المياه؛ ما ينذر بزيادة الطلب عن المتاح منها. وتعاني، كذلك، تلوث مياه الأنهار، بسبب الصرف الزراعي، وصرف مخلفات المناطق الحضرية؛ إضافة إلى تلوث الهواء الناتج من الأمطار الحمضية، وتأكّل التربة، والتصحر.

 

16. البيئة ـ الاتفاقيات الدولية

أ. الاتفاقيات التي تشارك فيها الدولة

1.         برتوكول معاهدة أنتاركتيكا لحماية البيئة.

2.         اتفاقية المحافظة على المصادر البحرية الحية في أنتاركتيكا

3.         اتفاقية المحافظة على العجول البحرية في أنتاركتيكا.

4.         معاهدة انتاركتيكا

5.         اتفاقية التنوع البيولوجي.

6.         اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية عن تغير المناخ.

7.         بروتوكول كيوتو عن تغير المناخ (KYOTO).

8.         اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة التصحر.

9.         اتفاقية التجارة الدولية في السلالات المهددة بالانقراض من الحيوانات والنباتات البرية.

10.       اتفاقية بازل المتعلقة بالحد من حركة النفايات الخطرة عبر الحدود والتخلص منها.

11.       اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار.

12.       اتفاقية منع التلوث البحري الناجم عن إلقاء النفايات والمواد الأخرى، في المياه البحرية.

13.       اتفاقية الصيد والمحافظة على الموارد الحية في البحار العليا.

14.       اتفاقية حماية طبقة الأوزون.

15.       اتفاقية التلوث الناجم عن السفن.

16.       اتفاقية الأراضي الرطبة ذات الأهمية الدولية وخاصة التي تُعدّ موئلاً للطيور المائية.

17.       الاتفاقية الدولية لتنظيم صيد الحيتان.

ب. الاتفاقيات الموقعة، ولكنها غير مُقرة: لا توجد.

 

17. ملاحظة جغرافية

تحيط جمهورية جنوب إفريقيا بدولة ليسوتو من جميع الجهات، كما تحيط بجمهورية سوازيلاند، من جميع الجهات، تقريباً.

كتاب الموقع